أحدها عُرض بـ 264 ألف دولار.. سوق سوداء لتجارة القبور في إسطنبول

تاريخ النشر: 28.12.2020 | 17:34 دمشق

آخر تحديث: 28.12.2020 | 17:38 دمشق

اسطنبول - متابعات

انتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة بيع القبور في مدينة إسطنبول التركية، بأسعار تصل إلى مليوني ليرة تركية، أي ما يعادل 264 ألف دولار.

وحسب صحيفة "حرييت" التركية، فإن عروض بيع القبور كَثُرت مؤخراً، بعد أن أصبح العثور على قبر في إسطنبول "أمراً صعباً"، في مدينة يبلغ متوسط الوفيات فيها سنوياً 70 ألفاً.

وأضافت الصحيفة أن السعر الرسمي عادة ما يتراوح ما بين 100 و37400 ليرة، حسب المنطقة التي توجد فيها المقبرة وحسب موقع القبر، مشيرةً إلى أن المقابر في وسط المدينة باتت ممتلئة بنسبة 100 بالمئة.

اقرأ أيضاً: 15 ألف وفاة بـ أمراض معدية في إسطنبول هذا العام

ووصف مسؤولون أتراك، الأشخاص الذين يحاولون بيع قبورهم الخاصة أو الموروثة في السوق السوداء بـ "الانتهازيين"، كونهم يحاولون استغلال الأزمة الحاصلة، حسب ما ذكرت الصحيفة، التي أضافت أن غالبية الإعلانات تعرض قبوراً للبيع في وسط إسطنبول، ضمن مقابر " Edirnekap وKaracaahmet وZincirlikuyu وAşiyan".

وذكرت الصحيفة أن أحد الأشخاص نشر إعلاناً على موقع تجارة إلكتروني شهير، قال فيه إن لديه قطعة أرض متاحة مساحتها 17 متراً مربعاً في مقبرة Zincirlikuyu، للبيع مقابل مليوني ليرة، في حين أعلن آخر عن قبر للبيع "محاط بالخضرة" في المقبرة ذاتها.

القبور لا يمكن بيعها

من جانبه قال رئيس قسم المقابر في بلدية إسطنبول إيهان كوتش: "يعتقد الناس أن بإمكانهم بيع مواقع قبورهم لطرف ثالث، لكنهم في الحقيقة لا يستطيعون"، وفق الصحيفة.

ونوه إلى أن الوثيقة الرسمية التي بحوزة صاحب القبر، هي رخصة للاستخدام فقط وليست "صكاً"، مضيفاً: "فقط هو أو هي أو ورثتهم يمكنهم استخدام موقع القبر"، وإن إدارة المقابر لا تمنح الإذن للبيع.

وتابع: "إذا كان الشخص لا يريد استخدام موقع القبر، فإن الشيء الوحيد الذي يمكن أن يفعله هو التبرع به لقسمنا".

"دخل الجمهور والفرقة بقيت في الخارج".. فيديو من حفل فيروز بمهرجان بصرى في درعا
درعا.. إصابة طفلين بانفجار قذيفة من مخلفات النظام الحربية
النظام يستبدل عناصر حواجزه في غربي درعا ويرسلهم إلى تدمر
حلب.. إجراءات جديدة للحد من انتشار فيروس كورونا
تسجيل 18 إصابة بفيروس كورونا في مدارس حماة
مسؤول طبي سوري: الوضع الاقتصادي لا يسمح بإغلاق جزئي لمنع انتشار كورونا