آلاف المتهمين بقضايا مخدرات منذ مطلع العام في مناطق سيطرة النظام

تاريخ النشر: 29.09.2020 | 12:29 دمشق

آخر تحديث: 29.09.2020 | 12:34 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال مدير إدارة "مكافحة المخدرات" في مناطق سيطرة نظام الأسد، العميد حسين جمعة، إن إدارته اعتقلت آلاف المتهمين بقضايا مخدرات منذ مطلع العام الحالي.

وأضاف جمعة، أن إدارة "مكافحة المخدرات" اعتقلت 5752 متهماً في قضايا مخدرات، في حين بلغ عدد قضايا المخدرات 4413 قضية منذ مطلع العام وحتى بداية شهر أيلول، مقارنة باعتقال 9525 متهماً خلال العام الماضي، الذي سُجلت فيه 7267 قضية.

وأوضح أن الإدارة صادرت نحو 3.4 أطنان من الحشيش المخدر منذ بداية العام وحتى أيلول الحالي، في حين وصلت الكمية المصادرة في العام الماضي إلى 6.2 أطنان، وضبطت "مكافحة المخدرات" نحو 28 مليون حبة كبتاغون، مقارنة بنحو 145 مليون حبة العام الماضي، وفق ما نقلت عنه صحيفة "الوطن" الموالية.

وأكد جمعة أنه إدارته ضبطت خلال العام الحالي، أكثر من 370 ألفاً من الحبوب الدوائية النفسية، إضافة إلى 2.5 طن من الهرويين المخدر، وأكثر من 50 ألف كيلو من نبات القنب الهندي الأخضر، مقارنة بـ515 كيلو العام الماضي.

كما كشف جمعة، أن إدارة "مكافحة المخدرات" أحبطت العديد من عمليات تهريب المواد المخدرة والشبكات العاملة لتجار مخدرات حاولوا استغلال الحدود المشتركة مع الدول لتهريب المخدرات إلى داخل سوريا، مؤكداً أن "الموقع الجغرافية لسوريا جعلها بلد عبور مشترك بين الدول المنتجة للمخدرات والدول المستهلكة"، مشيراً إلى تطور الأساليب والطرق الفنية المتبعة في تهريب وإخفاء ونقل المواد المخدرة.

وتنشط تجارة المخدرات في مناطق سيطرة نظام الأسد، كما أعلنت عدة دول إحباط تهريب شحنات ضخمة من المخدرات، مصدرها ميناء اللاذقية على الساحل السوري، وكان آخرها في 30 من آب الماضي، حين ضبطت قوات قسم مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة في رومانيا 1480 كيلو غراماً من الحشيش المخدر، وأكثر من 4 ملايين حبة من مادة "الكبتاغون" المخدر، قادمة من ميناء اللاذقية في سوريا.

ووصفت السلطات الرومانية العملية  بأنها "أكبر عملية ضبط للمخدرات في تاريخ قسم مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة، منذ تأسيسه في رومانيا".

 

اقرأ أيضاً: هل يستثمر النظام بالمخدرات كما استثمر في الإرهاب؟

كلمات مفتاحية